القائمة الرئيسية

الصفحات

نص التضامن الاجتماعي (نص قرآني، الثانية إعدادي)

تحضير نص التضامن الاجتماعي (نص قرآني، الثانية إعدادي)

المجال: الالقيم الإسلامية.
المكون: النصوص القرآنية.
العنوان: التضامن الاجتماعي 
الكتاب المدرسي: المرجع في اللغة العربية.

نص الانطلاق:

مَّثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّائَةُ حَبَّةٍ ۗ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاءُ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (261) الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ لَا يُتْبِعُونَ مَا أَنفَقُوا مَنًّا وَلَا أَذًى ۙ لَّهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (262) ۞ قَوْلٌ مَّعْرُوفٌ وَمَغْفِرَةٌ خَيْرٌ مِّن صَدَقَةٍ يَتْبَعُهَا أَذًى ۗ وَاللَّهُ غَنِيٌّ حَلِيمٌ (263) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تُبْطِلُوا صَدَقَاتِكُم بِالْمَنِّ وَالْأَذَىٰ كَالَّذِي يُنفِقُ مَالَهُ رِئَاءَ النَّاسِ وَلَا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۖ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ صَفْوَانٍ عَلَيْهِ تُرَابٌ فَأَصَابَهُ وَابِلٌ فَتَرَكَهُ صَلْدًا ۖ لَّا يَقْدِرُونَ عَلَىٰ شَيْءٍ مِّمَّا كَسَبُوا ۗ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (264) وَمَثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِ اللَّهِ وَتَثْبِيتًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ كَمَثَلِ جَنَّةٍ بِرَبْوَةٍ أَصَابَهَا وَابِلٌ فَآتَتْ أُكُلَهَا ضِعْفَيْنِ فَإِن لَّمْ يُصِبْهَا وَابِلٌ فَطَلٌّ ۗ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (265) أَيَوَدُّ أَحَدُكُمْ أَن تَكُونَ لَهُ جَنَّةٌ مِّن نَّخِيلٍ وَأَعْنَابٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ لَهُ فِيهَا مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَأَصَابَهُ الْكِبَرُ وَلَهُ ذُرِّيَّةٌ ضُعَفَاءُ فَأَصَابَهَا إِعْصَارٌ فِيهِ نَارٌ فَاحْتَرَقَتْ ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ (266) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنفِقُوا مِن طَيِّبَاتِ مَا كَسَبْتُمْ وَمِمَّا أَخْرَجْنَا لَكُم مِّنَ الْأَرْضِ ۖ وَلَا تَيَمَّمُوا الْخَبِيثَ مِنْهُ تُنفِقُونَ وَلَسْتُم بِآخِذِيهِ إِلَّا أَن تُغْمِضُوا فِيهِ ۚ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ (267) الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَاءِ ۖ وَاللَّهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ وَفَضْلًا ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (268) يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ ۚ وَمَن يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا ۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ (269) وَمَا أَنفَقْتُم مِّن نَّفَقَةٍ أَوْ نَذَرْتُم مِّن نَّذْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُهُ ۗ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ (270) إِن تُبْدُوا الصَّدَقَاتِ فَنِعِمَّا هِيَ ۖ وَإِن تُخْفُوهَا وَتُؤْتُوهَا الْفُقَرَاءَ فَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ ۚ وَيُكَفِّرُ عَنكُم مِّن سَيِّئَاتِكُمْ ۗ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ (271)
سورة البقرة من الآية 261 إلى الآية 271 

أولا: تأطير النص:

1- نوعية النص:
آيات بينات من الذكر الحكيم.


2- توثيق سورة البقرة: سورة البقرة من أطول سورة القرآن على الإطلاق وهي من السور المدنية، عدد آياتها 286؟، وهي السورة الثانية في ترتيب المصحف الشريف.

3- سبب التسمية:
سميت سورة البقرة بهذا الاسم لأنها تحتوي على قصة البقرة وبنى إسرائيل في عهد نبي الله موسى في الآيات من 67 إلى الآية 73، حيث قُتِلَ ‏شخص ‏من ‏بني ‏إسرائيل ‏ولم ‏يعرفوا ‏قاتله ‏فعرضوا ‏الأمر ‏على ‏موسى ‏لعله ‏يعرف ‏القاتل ‏فأوحى ‏الله ‏إليه ‏أن ‏يأمرهم ‏بذبح ‏بقرة ‏وأن ‏يضربوا ‏الميت ‏بجزء ‏منها ‏فيحيا ‏بإذن ‏الله ‏ويخبرهم ‏عن ‏القاتل ‏وتكون ‏برهانا ‏على ‏قدرة ‏الله ‏جل ‏وعلا ‏في ‏إحياء ‏الخلق ‏بعد ‏الموت‎ .‎‏ 

ثانيا: ملاحظة النص:


1- تحليل العنوان: 

أ- تركيبيا: التضامن الاجتماعي عنوان يتكون من كلمتين تكونان في بينهما مركبا وصفيا، يُعرب على الشكل التالي: 

التضامن: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، وهو مضاف. 
الاجتماعي: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره. 
والخبر محذوف تقديره مضمون النص. 

ب- دلاليا: يشير العنوان إلى إحدى ركائز المجتمع وهي التضامن، إذ لا يمكننا الحديد عن مجتمع تسوده الأنانية وحب الذات، كما ان ديننا الحنيف جاء لتقوية العلاقات الاجتماعية وإشاعة روح التضامن والتعاون بين أفراد المجتمع.

2- التعليق على الصورة: 
صورة فوتوغرافية توثق لزيارة للملك محمد السادس لإحدى المدارس الابتدائية، وعلاقة بالعنوان نذكر أن الملك يترأس منذ سنة 1999 مؤسسة محمد الخامس للتضامن ذات الأهداف التضامنية والنفع العام.

3- فرضيات النص: 
من خلال تحليل العتبات نفترض أن النص: 
  • سيحثنا على التضامن. 
  • سيبرز جزاء وفوائد التضامن.
  • سيبين بعض أشكال التضامن. 

ثالثا: فهم النص:

1- الشروح اللغوية: 
  • المن: هو أن تفعل خيرا، ثم تستمر في تذكير الشخص الذي أحسنت إليه بإحسانك، وهو من أسباب بطلان الأعمال. 
  • رياء الناس: محبة الظهور أمام الناس، كمن يتصدق ليقول عنه الناس إنه محسن، أو من يصلي ليقال عنه عابد، والرياء من أسباب عدم قبول الأعمال.
  • تنتابهم: تصيبهم وتسيطر عليهم. 
  • وابل: مطر عزير.
  • طلٌّ: مطر خفيف.
  • النذر: ما يقدمه المرءُ لربّه، أَو يوجبه على نفسه من صَدقة أَو عبادَة أَو نحوهما.
  • إِنْ تُبْدُ: من الفعل أبدى يُبدي، أي أَظْهَرَ.
  • نُكَفِّر عنكم: نغفر لكم ونتجاوز عن سيئاتكم.
2- المضمون العام: 
يوجهنا الله عز وجل من خلال الآيات إلى الإنفاق في سبيله بلا مَنٍّ ولا رياء، واعدا المنفقين بمضاعفة الأجر.

3- المضامين الجزئية: 
مدونة اللغة العربية

الفقرات
الفكرة المتضمنة
من الآية 261
إلى الآية 266
تبرز الآيات دور الصدقة في تزكية المال وتحذر من إبطال الصدقات بالمن والرياء.
من الآية 267
 إلى الآية 271
 تدعونا الآيات إلى التصدق من أحسن ما رزقنا الله، وتجنب البخل الذي يدعونا إليه الشيطان.

رابعا: تحليل نص التضامن الاجتماعي (نص قرآني، الثانية إعدادي)

1- الحقول الدلالية:
أوجه التضامن
مفسدات التضامن
-  يُنفقون أموالهم في سبيل الله - صدقة - قول معروف ومغفرة  - ينفقون أموالهم ابتغاء مرضات الله - أنفقوا من طيبات ما كسبتم - أنفقتم من نفقة - نذرتم من نذر - توتوها الفقراء - 
منا ولا أذر - صدقة يتبعها أذى- رياء الناس - لا يؤمن بالله ولا باليوم الآخر- تيمموا الخبيث - 

التعليق على الجدول: نلاحظ أن الآيات مزجت بين الحض والتحذير، حيث حضتنا على الإحسان، وحذرتنا من إفساد هذا الإحسان ببعض السلوكات كالمن والرياء والبخل.

2- الأمثال في النص القرآني"


المثل
العبرة منه
كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ
   مال الصدقة لا ينقص من مال المنفق بل يزكيه ويبارك فيه.
فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ صَفْوَانٍ عَلَيْهِ تُرَابٌ
الصدقة التي يخالطها الرياء لا نفع منها كمطر غزير يهطل على حجرة صماء
جَنَّةٍ بِرَبْوَةٍ أَصَابَهَا وَابِلٌ
الصدقة التي تبتغي وجه الله أجرها ثابت
يَوَدُّ أَحَدُكُمْ أَن تَكُونَ لَهُ جَنَّةٌ
الكبر من مفسدات الأعمال الصالحة

من السمات المميزة للنص القرآني تقديم العبرة من خلال الأمثال، يقول تعالى "وتلك الأمثال نضربها للناس"، وللمثل في القرآن أغراض عدة استخدم منها في هذا النص: غرض الترغيب وغرض التنفير، عد إلى الجدةل ثم ميز بين أمثال الترغيب وأمثال التنفير.

3- قيم النص: 

قيمة إسلامية: الإنفاق في سبيل الله
                 - الإنفاق من أحسن ما نملك

خامسا: تركيب نص التضامن الاجتماعي (نص قرآني، الثانية إعدادي)

نص التضامن الاجتماعي آيات قرآنية مأخوذة من سورة البقرة، وهي آيات تدعونا إلى الانفاق في سبيل الله وتحذرنا من إفساد صدقتنا ببعض السلوكات كالمن والرياء والبخل بالإنفاق من الأشياء التي نتعفف من أخذها لنفسنا، موظفة في تبيان هذه الصور مجموعة من المثلة التي ترغب في الإنفاق وتحذر وتنفر من البخل والرياء.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات